أقوى عشر أطفال لن تُصدق وجودهم في الواقع


1-جوليانو و كلاوديو سترو
من بين أقوى عشر أطفال في العالم يُعتبر هذان الولّدان الأقوى لما يملكانه من قوة و قدرة كبيرتين تُمكنهما من القيام بأداء التمرينات الشاقة التي لم يستطع لاعبوا كمال الأجسام القيام بها إلا بعد محاولات عديدة ، و حديثاً خطف جوليانو الأنظار عندما نشر مقطع فيديو و هو يقوم بأداء تمرين الضغط بزاوية 90 درجة و إن لم يكن هذا محط إعجاب بالقدر الكافي فقد قام بتنفيذ تمرين العُقلة بشكل أفقي لمُدة تتجاوز الدقيقة و النصف وما يزيد الإعجاب أكثر أنه أنهى واحد و ثلاثين إلتفاف خلال هذه المُدة ،و يتبع الأخ الأصغر كلاوديو خطوات أخيه و قد نشر أيضاً مقطع فيديو و هو يقوم بتمارين الضغط الأفقية و العُقلة بسهولة تامة.



2-ريتشارد ساندراك
رُبما يكون ريتشارد في الثالثة والعشرين من عُمره الآن لكن أثناء طفولته خطف الأنظار نظراً لقوته و عضلاته ، وُلد ريتشارد في أوكرانيا ، و بدأ بالتمرن و هو يبلغ عامين فقط و عندما بلغ ستة أعوام كان قادراً على رفع وزن على الصدر يصل ل 180 باوند و خلال مرحلة الطفولة بأكملها تألف نظامه التدريبي اليومي من 600 تمرين ضغط و 300 تمرين قرفصاء مما ساعده في الحصول على هيئته الرياضية ،و ما يُثير الإعجاب أكثر أن نسبة الدهون في جسده كانت 1 % فقط .



3-يانج جين لونج
و هو فقط في السابعة من عُمره يُمكننا إعتبار يانج جين لونج بسهولة واحداً من أقوى الأطفال في العالم ، يعيش يانج في الصين و يُعد ضخماً جداً مُقارنة بطفل في مثل عُمره حيث يزن 110 باوند و أيضاً يمتلك مقداراً كبيرة من القوة غير مُعتادة لأي طفل في مثل عُمره ليس فقط لأنه قادر على حمل والده الذي يبلغ وزنه 200 باوند على كتفه بل يستطيع أيضاً رفع و حمل شكائر الإسمنت و التي يبلغ وزنها 220 باوند ، و قد نشر مقطع فيديو له و هو يسحب سيارة بسهولة . و كانت هذه السيارة هي شاحنة عائلته الصغيرة ، إذا تعطلت سيارة هذه العائلة على الطريق فلن يحتاجوا لإنتظار شاحنة لسحبهم .



4-ماريانا نعوموفا
لقد برهنت ماريانا مُجدداً أنه ليس الأولاد فقط هُم القادرون على أن يكونوا أقوياء و أن الفتيات قويات كفايةً ، وُلدت ماريانا في روسيا ، و حالياً تحمل لقب أقوى فتاة مُراهقة في العالم و تبلغ من العُمر 16 عاماً كذلك تحصل على درجات جيدة في الدراسة ،و تفوز بالمُنافسات في كُل مرة تُشارك فيها ، و عندما كانت في الخامسة عشر إشتركت في بطولة أرنولد الكلاسيكية و التي تحمل إسم أرنولد شوارزنيجر ، و خلال البطولة تمكّنت من رفع أثقال على الصدر بلغت 331 باوند و هذا أكبر مما قد يستطيع رجُل بالغ رفعه .



5-سي جاي سنتر
بالأخذ في الإعتبار أن هذا هو ثالث طفل أمريكي في قائمتنا الليلة فهذا الطفل بإختصار رائع ، وهو معروف بفتى التدريب و قد بدأ بالتدرب و التمرن للحصول على الشكل المثالي مُنذ سن الخامسة و عندما صار في العاشرة إنطلق لعالم الشُهرة عندما أطلق مجموعة من الفيديوهات للأطفال الذين يرغبون في الحصول على جسد مثالي بطريقة مُمتعة . و يُعتبر نظامه التدريبي فعّال للغاية ، و هو نسخة مُناسبة أكثر للأطفال و مُشابهة عادةً للتمارين التي تراها في فيديوهات التمرينات المُخصصة للبالغين . كما أن عضلات البطن الست لديه بارزة و مُكتملة و دائما يُظهر قوته.



6-جايك شنيلشليجر
بدأ جايك رحلته ليُصبح رافع أثقال عندما كان في الثانية عشرة من عُمره ، و اليوم يبلغ جايك خامسة عشر عاماً و يُعتبر واحداً من أقوى الأطفال في العالم و عندما كان في الرابعة عشر شارك في إحدى البطولات بولاية بنسلفانيا و آنذاك بلغ وزنه 119 باوند لكنه استطاع رفع وزن 225 باوند في القرفصاء و رفع أثقال على الصدر تزن 205 باوند و من بين هذه الأشياء المُثيرة للإعجاب أنه إستعرض قوته خلال بطولة الرفعة المُميتة و خلال هذه البطولة رفع وزن 300 باوند أي ما يُعادل ضعف وزن جسده و بذلك حطّم الرقم القياسي في تصنيفه العُمري و الوزني .



7-ناعومي كوتين
إنها فتاة أخرى إستطاعت أن تُبرهن أن الفتيات قويات مثل الفتيان تماماً و تبلغ من العُمر ثلاثة عشر عاماً و  من المؤكد أنها أقوى من أي فتى معها في الفصل و عندما كانت في العاشرة من عُمرها استطاعت رفع 215 باوند و الذي يُعادل أكثر من ضعف وزنها حتى أنها تمكنت من كسر الرقم القياسي الذي كان يحمله شخص ما عُمره أربع أضعاف عُمرها في ذلك الوقت ، و بعد عامين و تحديداً في عام 2013 جذبت إليها الإنتباه عندما إستطاعت رفع وزن 231 باوند في القرفصاء و 249 باوند كوزّن مُميت و بسبب قوتها المُذهلة لقبها والداها ب" الفتاة الخارقة ".




8-فارفارا أجيولوفا
فارفارا هي إبنة لمؤدي عروض بالسيرك ، و قد سُجلت في موسوعة غينيس كأقوى فتاة في العالم ، و قد بدأت في رفع الأوزان في الرابعة من عُمرها و ببلوغها العاشرة حققت رقماً قياسياً في موسوعة غينيس لرفعها وزن 220 باوند و بعد أربع سنوات حطّمت رقمها القياسي السابق برفع وزن بلغ 600 باوند ، و ما يجعلها فريدة عن غيرها أنها لا تملك عضلات ضخمة و التي من المُتوقع أن تراها في شخص بمثل هذه القوة ، و يعتقد الخُبراء أنها تمتلك جيناً خاصاً إنتقل لها من أسلافها و الذين تمتعوا بقوة مُذهلة أيضاً .

9-إيلاي إيثرتون
إنه فتى من ولاية تينسي و الذي قد نافس في العديد من بطولات كمال الأجسام ، و في عُمر التاسعة فقط إستطاع أن يرفع وزن على الصدر بلغ 230 باوند كما إستطاع أن يرفع وزن 180باوند في وضعية القرفصاء ، و مع ذلك لم يكسر أي أرقام قياسية مُطلقاً لكنه ما زال صغيراً و يُمكنك توقع الكثير من هذا الطفل في المُستقبل .

10-سي جاي كامينجز

سي جاي هو فتى صغير من جنوب كارولينا ، و في الرابعة عشر من عُمره تمكّن من رفع وزن يتعدى 220 باوند و عندما صار في الخامسة عشر حطّم الرقم القياسي في رفع الأثقال في الخطف "الرفع لمستوى الكتف" و النتر " الرفع لمستوى ما فوق الرأس" عندما رفع وزن مُذهل بلغ 385 باوند و لسوء الحظ لم تكن البطولة على مستوى عالمي لذا لم يفز بلقب رسمّي ، و اليوم هو طالب في المرحلة الثانوية و لا يزال رفع الأثقال يشغل جُزءًا كبيراً من حياته . 



ليست هناك تعليقات:

يتم التشغيل بواسطة Blogger.