حقائق ومعلومات لا تعلمها عن نجم كرة القدم البلجيكي كيفن دي بروين

لقد ارتقى النجم البلجيكي كيفين دي بروين بمستوى لعبه إلى مستوى جديد تماماً في هذا الموسم بالدوري الإنجليزي ، ففي نادي مانشيستر سيتي يبرهن عن سبب كونه اليوم واحداً من أفضل لاعبي خط الوسط ليس في الدوري الإنجليزي فحسب و لكن في العالم ، بدءًا من إحرازه لأهداف رائعة ووصولاً لمُساعدته و مُساندته لزُملاءه في المواقف المُختلفة و في صناعة  الأهداف ، لقد ظلّ كيفين دي بروين لاعباً رائعاً لعدد من السنوات الماضية و حتى الآن  و كونه في أوج أدائه الكُروي حالياً و نظراً لدوره الفعّال في صناعة التغيير لمُستوى مانشيستر سيتي بالدوري الإنجليزي ، فإن هذا هو الوقت المُناسب لنكتشف عشرة أشياء رُبما لم تعلمها من قبل عن كيفين دي بروين .



مسيرة رياضية مُبكرة
لقد بدأ كيفين دي بروين لعب كُرة القدم في سن مُبكرة جداً و ذلك في عام 1999 حتى قبل أن يصل لسن العاشرة فقد إلتحق بأكاديمية للشباب حيث كانت أول فُرصّه للعب لأحد الأندية البلجيكية و هو نادي جينك و التي كانت بمثابة فُرصة عادية بالنسبة له مما دعاه للإنتقال إلى شرق البلاد في عام 2005 جاعلاً بداية إنطلاقته الحقيقية بعد أربع سنوات و هو في السابعة عشر من عُمره ، و بالفعل في سن السابعة عشر أصبح جُزءًا من الفريق الأول لنادي كُرة قدم مُحترف و هذا أمر غير معقول مما يوضح مدى الموهبة الذي تحلى به في مثل هذه السن الصغيرة .



 أصوله
وُلد كيفين دي بروين في مدينة درونجين البلجيكية ، و قد مَثّل المُنتخب القومي لبلجيكا و جميعنا نعرفه كلاعب بلجيكي دولي إلا أنه يحق له أيضاً اللعب لصالح المُنتخب البوروندي نظرًا لأن والدته من أصل بوروندي ، و بوروندي هي دولة تقع في شرق أفريقيا و لم يكن يخطر ببال أي أحد أن كيفن دي بروين تجمعه روابط لبلد تقع في أفريقيا ، و بدلاً من تمثيل بوروندي فقد قرّر بوضوح تمثيل بلجيكا و لنكن صاقين إن الإختيار الذي إتخذه حكيم للغاية .



علاقته العاطفية
مُنذ عام 2014 ، حظّي كيفين دي بروين بعلاقة مُستقرة ، و في الواقع أعلن الشريكان في الثامن و العشرين من سبتمبر "أيلول" 2015 أنهما سُيرزقان بمولود ، و قد وُلد مايسون ميليان دي بروين في العاشر من مارس "آذار" 2016 ، و السؤال هُنا هل سيُصبح الإبن الصغير لاعب كُرة قدم مثل والده ، فمن المؤكد أن دي بروين سيرغب في أن يكون إبنه لاعب كُرة قدم مُتألق مثله. 




خط إنتاج الملابس
نعم ، يمتلك كيفين دي بروين خط لإنتاج الملابس ، و قد بدأ في الإعلان عن هذا الخط و الذي يُسمي " كي دي بي ،kdb" و من الواضح أن هذا الإسم مُكوّن من الحروف الأولى من إسمه و بشراكة مع إحدى أكبر العلامات التُجارية في تصنيع الملابس ، و يبيع خط إنتاج الملابس القمصان و المعاطف و السراويل و الجينز و الأحذية وغيرها من المُنتجات التي تتعلق بعالم الأزياء ، كما أن دي بروين يُرسل جُزءًا من عائدات خط الملابس لمؤسسة أوليمبياد للإحتياجات الخاصة و هي جمعية قضى كيفين الكثير من الوقت للعمل معها خلال مسيرته الرياضية ، فمن الرائع أن نرى العديد من لاعبي الكُرة يُقدمون المُساعدة لأصحاب الحظ العثِر و مَن هم بحاجة للمُساعدة  ، و من الرائع أن نرى دي بروين يمنح جُزءًا من الأرباح التي يجنيها من خط إنتاج الملابس الخاص به .





هناك 7 تعليقات:

يتم التشغيل بواسطة Blogger.